كل ساعة مقال

سجل بريدك للحصول على مقالات تناسبك

كيف يعمل تداول الأسهم؟

المقدمة

في سوق المال، يشير مصطلح “ال” إلى شراء وبيع ال بدلاً من إجراء صفقات مباشرة بين الأسهم. لا تتم الأسهم كما تتم تداول بطاقات البيسبول. على سبيل المثال، “سأبدل لك 100 سهم IBM مقابل 100 سهم من Intel”. لا، هذه ليست الطريقة التي يعمل بها. في مصطلحات سوق المال، التداول يعني الشراء والبيع.

على الجانب التقني، لا يحتاج المستثمرون لمعرفة كل التفاصيل الفنية حول كيفية شراء وبيع الأسهم، ولكن الفهم الأساسي لكيفية عمل الأسواق هام بالنسبة للمستثمر.

أساليب تنفيذ الصفقات

هناك طريقتان أساسيتان لتنفيذ الصفقات في الأسواق : على أرضية البورصة أو إلكترونياً. يُلاحظ أن هناك دفعة قوية لنقل المزيد من التداول إلى الشبكات وبعيداً عن أرضيات التداول، ولكن هناك بعض المقاومة لهذه الخطوة. يتم تداول الأسهم إلكترونياً في معظم الأسواق، لا سيما سوق ناسداك. أما بالنسبة لأسواق العقود الآجلة، فتتم ال شخصياً على أرض العديد من البورصات.

معاملات على أرضية البورصة

تداول الأسهم على أرضية بورصة نيويورك (NYSE) هو الصورة التي يتخيلها معظم الناس، بفضل التلفزيون وأفلام السينما التي تصور كيفية عمل السوق. عندما تكون السوق مفتوحة، ترى المئات من الأشخاص يتجولون يسرعون ويرتكبون إشارات لبعضهم البعض، ويتحدثون عبر الهواتف، ويشاهدون الشاشات، ويدخلون البيانات في أجهزة تيرمينال. يبدو الأمر فوضوياً.

وفي نهاية جلسة التداول، تهدأ الأرضية، لكن قد يستغرق تسوية الصفقة ما يصل إلى ثلاثة أيام تداول إضافية، ًا على نوع الصفقة. يمكنك أن تتخيل عملية شراء 100 سهم من Acme Kumquats على النحو التالي:

أولاً، تقول لوسيطك أن تشتري 100 سهم من Acme Kumquats بسعر السوق. قسم الأوامر في الوسيط يرسل الأمر إلى كاتب الدور في البورصة. يقوم كاتب الدور بإبلاغ أحد تجار البورصة في ، الذي يجد تاجرًا آخر على استعداد لبيع 100 سهم من Acme Kumquats. يتفق الاثنان على السعر ويكملان الصفقة. يتم إعادة عملية الإشعار إلى الأعلى، ويتصل بك وسيطك بالسعر النهائي. قد تستغرق ية بضع دقائق أو أكثر اعتمادًا على السهم والسوق. بعد بضعة أيام، ستتلقى إشعار التأكيد عن طريق البريد.

المعاملات الإلكترونية

في هذا العالم السريع التحرك، يتساءل البعض عن مدى استمرار نظام يعتمد على البشر مثل بورصة نيويورك لتوفير المستوى المطلوب من الخدمة. تتعامل بورصة نيويورك بنسبة صغيرة من حجمها إلكترونياً، في حين تعمل ناسداك المنافسة على النحو الكامل بشكل إلكتروني.

تستخدم أسواق الكترونية شبكات كمبيوتر ضخمة لتوفير تطابق بين الن والين، بدلاً من الوسطاء البشريين. بالرغم من أن هذا النظام لا يمتلك الصور الرومانسية والمثيرة لأرضية بورصة نيويورك، إلا أنه فعال وسريع. يفضل العديد من المتداولين المؤسسيين الكبار مثل التقاعد وصناديق هذه الطريقة في التداول.

بالنسبة للمستثمر الفردي، يمكنك في كثير من الأحيان الحصول على تأكيد تقريبي فوري على صفقاتك، إذا كان ذلك مهمًا بالنسبة لك. كما أنه يسهل السيطرة الإضافية على ال عبر الإنترنت بوضعك خطوة قريبة جدًا من السوق.

ومع ذلك، فإنك لا تزال بحاجة إلى وسيط للتعامل مع صفقاتك، حيث ليس لدى الأفراد الوصول إلى الأسواق الإلكترونية. وسيطك يستخدم شبكة البورصة، ويجد النظام مشتريًا أو بائعًا اعتمادًا على طلبك. في هذه الأيام، يمكنك بسهولة تنفيذ الصفقات من خلال وسيط تطبيقات الهاتف على جهاز الأندرويد أو الآيفون.

ماذا يعني كل هذا بالنسبة لك؟ إذا كان النظام يعمل، ويعمل في معظم الأحيان، فإن كل هذا سيكون مخفياً عنك. ومع ذلك، إذا حدث شيء خاطئ، فمن المهم أن تكون على دراية بما يحدث خلف الكواليس.

ماذا تحتاج إلى معرفته

إذا كنت تخطط لإدارة ك واتخاذ قرارات التداول الخاصة بك، يجب عليك أن ت بعض المزيد حول كيفية تحديد أسعار الأسهم، وكيفية فهم عروض الشراء والبيع، وطلبات الأسهم. من المهم أيضًا أن تفهم كيفية استخدام تقفيل الأرباح لحماية الأرباح من الأسهم وتجنب فقدان كل الارتفاعات التي حققتها.

سيكون عليك أيضًا تعلم كيفية تجنب أخطاء مثل شراء عالي وبيع منخفض أو الوقوع في فخ الاحتيال في الاستثمار.

استنتاج

في النهاية، يجب أن تكون قادرًا على فهم كيفية عمل تداول الأسهم وعمليات البورصة. على الرغم من أنك لا تحتاج إلى معرفة التفاصيل الفنية كاملة، يجب أن تعرف المبادئ الأساسية حتى تتمكن من اتخاذ قرارات استثمارية مدروسة وتفهم ما يحدث خلف الكواليس عندما تتعامل مع سوق المال.

Source: https://www.thebalancemoney.com/trading-basics-3141299


Posted

in

by

Comments

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *